غزة: رابط التسجيل والاستعلام الخاص بالقسائم الشرائية 2019

غزة: رابط التسجيل والاستعلام الخاص بالقسائم الشرائية 2019

2019-04-02T18:52:28+03:00
2019-04-03T18:05:11+03:00
إسرائيليات
Ahmed Ali2 أبريل 2019

غزة تايم – نشرت وزارة التنمية الاجتماعية في غزة ، عبر موقعها الإلكتروني، اليوم الثلاثاء، رابط للتسجيل والاستعلام حول بيانات مساعدات الاسر الفقيرة في قطاع غزة.

ومن المقرر أن تعلن وزارة التنمية الاجتماعية في غزة خلال الأيام القليلة المقبلة عن مواعيد صرف القسائم الشرائية الممولة من دولة قطر.

ومن جهته، قال وكيل وزارة التنمية يوسف إبراهيم في تصريحٍ صحفي اليوم، إن مواعيد صرف القسائم الشرائية لـ120 ألف أسرة، سيعلن عنها رسميًا فور الانتهاء من الاستعدادات الفنية، خلال الأيام القليلة المقبلة.بحسب صحيفة فلسطين المحلية.

وقبل حنو أسبوعين، أعلن رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة السفير محمد العمادي، أن اللجنة تجهز لإطلاق أكبر مشروع لتوزيع القسائم الشرائية على الأسر الفقيرة والمحتاجة في قطاع غزة ضمن منحة دولة قطر لإغاثة سكان القطاع.

وأوضح السفير العمادي، في تصريحات أوردتها اللجنة عبر موقعها الإلكتروني، أن مشروع توزيع القسائم الشرائية سيستهدف الأسر الفقيرة والمصنفة في الوزارات المختصة وعلى رأسها وزارة التنمية الاجتماعية بغزة على أنها الأسر الأكثر حاجة والتي تأثرت بالظروف الحالية التي يعيشها القطاع جراء الحصار المفروض عليه منذ ما يزيد عن 12 عاما.

وأشار إلى أن المشروع حاليا في خطواته الأخيرة للتنفيذ على مستوى محافظات القطاع، وتبلغ تكلفته 10 ملايين دولار أمريكي، لافتا إلى أنه سيشمل توزيع قسائم شرائية بقيمة (300 شيكل) لما يقارب 120 ألف أسرة محتاجة، بالتنسيق مع وزارة التنمية الاجتماعية والتي تضع حاليا اللمسات الأخيرة لاختيار الأسماء المرشحة للاستفادة من المشروع.

وبين أن عملية صرف القسائم الشرائية ستتم من خلال التعاقد مع مراكز توزيع معتمدة ومعروفة لدى المواطنين على مستوى محافظات قطاع غزة، فيما سيستمر العمل في المشروع حتى شهر رمضان المبارك.

رابط الاستعلام اضغط هنا أو اضغط هنا

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.