ما هو  سبب هبوط العملات الرقمية اليوم ؟
ما هو سبب هبوط العملات الرقمية اليوم ؟

ما هو سبب هبوط العملات الرقمية اليوم ؟

كازم كازم
اقتصاد
كازم كازم15 مايو 2022

ما هو سبب هبوط العملات الرقمية اليوم ؟ شهدت العملة الرقمية الشهيرة “بيتكوين”، تراجعاً ضخماً عما كانت عليه الفترة الماضية، وقد سجلت انخفاضها بنسبة 15% في الأسبوع الماضي بسعر أقل من 32 ألف دولار.

وقد سجلت البتكوين انخفاضاً بنسبة تزيد عن 50% بالمقارنة بأعلى مستوى قياسي لها في أواخر العام الماضي، ووصلت لأدنى مستوى لها منذ يوليو 2021.

وأثرّ انخفاض عملة البتكوين على العملات البديلة الأخرى التي تعرضت لضربة قاسية وانخفضت بنسبة 15% مثل عملات Ethereum وbinance وsolana وcardano في حين تراجعت عملة Dogecoin  بنسبة 10%.

ما هو سبب هبوط العملات الرقمية اليوم ؟

هذه الانخفاضات الضخمة التي طرأت على العملات الرقمية، أثبتت أنها محفوفة بالمخاطر وليست آمنة بالقدر الذي كان يعتقده المستثمرون، وهي تماماً مثل المخاطر التي تتعرض لها الأسهم وذات المخاوف أيضاً التي أثرت على مؤشر ستاندرد آند بورز500 وداو وناسداك.

وحول سبب هبوطها، فقد أوضح مايكل كاميرمان الرئيس التنفيذي لمنصة التداول سكيلنغ أن العملات الرقمية المشفرة ليست محصنة ضد حظر التضخم العالمي لذلك يتوقع استمرار الهبوط.

ولفت إلى أنه متفائلاً بشأن البي تكوين وأن هناك الكثير من صناديق المؤسسات الكبيرة والبنوك الدولية التي بدأت تتبنى الاستثمار في العملات المشفرة وتحتضنها، مشيراً إلى أن البي تكوين تعرضت لذات مشكلة انخفاض الأسهم.

وأن مخاوف التضخم في الزيادة الكبيرة بأسعار الفائدة تأتي من جانب الاحتياطي الفيدرالي، وأيضاً بسبب الارتفاع في العوائد على رفع الدولار، وأن مؤشر الدولار الأمريكي بدأ يظهر أعلى مستوى له منذ سنين وهذا يؤثر على عملة البي تكوين.

الكثير من المستثمرين  اتجهوا لشراء الدولار وبيع البي تكوين تزايد لذلك فإن الاحتياطي الفيدرالي قد أقبل على التراجع عن مشتريات السندات الشهرية وهذه أيضاً تؤثر على البي تكوين، وقد توقع خبراء كثر  أن العملة قد تنخفض إلى 20 ألف دولار في هذا العام.

في حين أشار المحلل في DailyFX تامي دا كوستا إلى أن التجار صاروا أكثر تردداً في تبني مخاطر العملات المشفرة، وأن بعضهم لا يزال يؤمن أن مستقبل العملات المشفرة لا يزال مشكوكاً فيه.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.