Facebook تطرح أداة جديدة لنقل الصور والفيديو مباشرة إلى جوجل
Facebook تطرح أداة جديدة لنقل الصور والفيديو مباشرة إلى جوجل

Facebook تطرح أداة جديدة لنقل الصور والفيديو مباشرة إلى جوجل

Ahmed Ali5 يونيو 2020

Facebook تطرح أداة جديدة لنقل الصور والفيديو مباشرة إلى جوجل حيث كشفت عدة تقارير صحفية أن منصة فيسبوك أدخلت ميزة جديدة يمكنها نقل صور المستخدمين إلى منصة “آمنة”.

وأشار الموقع الفني المتخصص “إنجادجيت” إلى أن “فيسبوك” يمكّن مستخدميه الآن للمرة الأولى من نقل صورهم الخاصة إلى تطبيق “صور جوجل” المنفصل، والذي يوصف بأنه النظام الأساسي للصور الأكثر أمانًا.

جاء هذا التعاون لتسهيل قدرة المستخدم على العثور على صوره من خلال تطبيق واحد ومنصة آمنة، تعد هذه الخدمة من بين الخدمات المفروضة على منصة Facebook ، كجزء من إجراءات مكافحة الاحتكار، بعد أن تشعر وكالات تطبيق القانون أن شركات التكنولوجيا الكبرى تستخدم البيانات الشخصية لمستخدميها بطريقة مغلقة لقتل المنافسة.

لتنشيط أداة فيسبوك لنقل الصور والفيديو مباشرة إلى جوجل يجب اتباع الخطوات التالية، وفقًا لما تم نشره بواسطة “Times News Now”:

  • أدخل الإعدادات لحساب Facebook الخاص بك.
  • ثم اختر رمز الخصوصية.
  • ستجد أيقونة جديدة تسمح لـ Facebook بنقل جميع صورك ومقاطع الفيديو الخاصة بك إلى خدمة صور Google.
  • يمكنك أيضًا اختيار هذه الخدمة يدويًا لفئة معينة من الصور أو مقاطع الفيديو.

تجدر الإشارة إلى أن المستخدم يجب أن يكون لديه حساب مع “Google”، حتى يتمكن من نقل المحتوى، تمامًا كما لا يمكن نقل الصور ومقاطع الفيديو معًا في نفس الوقت، ولكن يجب عليك تكرار العملية مرة أخرى إذا تريد نقل مقاطع الفيديو بعد نقل الصور أو العكس.

هذه الميزة هي جزء من مشروع “Facebook” تحت اسم “مشروع نقل البيانات”، والذي من خلاله يمنح المستخدمين القدرة على نقل بياناتهم على خدمات أخرى بسهولة بدلاً من تنزيلها يدويًا.

أطلق “Facebook” الميزة في مارس الماضي، وأتاحها لعدد محدود من المستخدمين والدول. وقالت الشركة “ستحصل الدول المتبقية على الأداة خلال الشهرين المقبلين”، مضيفة أن “المستخدمين سيكونون قادرين على نقل الصور إلى الشركات الأخرى الخاضعة لمشروع نقل البيانات أيضًا”.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.