شاهد: مظاهرات اليوم فى مصر بمناسبة ذكرى ثورة 25 يناير
شاهد: مظاهرات اليوم فى مصر بمناسبة ذكرى ثورة 25 يناير

شاهد: مظاهرات اليوم فى مصر بمناسبة ذكرى ثورة 25 يناير

2020-01-25T14:01:00+03:00
2020-01-25T14:01:37+03:00
بانوراما
nour ahmed25 يناير 2020

انطلقت مظاهرات اليوم فى مصر بمناسبة ذكرى ثورة 25 يناير حيث اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي في مصر بين مؤيدي الثورة ومعارضيها، حيث يحتفل المؤيدين بالذكرى التاسعة، في حين يقول المعارضون إن 25 يناير عيد الشرطة المصرية.

يحتفل المصريون يوم السبت الموافق 25 يناير (كانون الثاني) 2020، بالذكرى التاسعة لـ ثورة 25 يناير، والتي عّل عليها الكثير من المصريين لنقل بلدهم إلى قائمة الدول التي تتمتع بمناخ من الحرية والديمقراطية والعدالة.

بالنظر إلى شعارات الثورة المصرية، التي تدعو إلى “العيش والحرية والعدالة الاجتماعية”، يعتقد جانب من المصريين أن الثورة لم تحقق أيًا من أهدافها، في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة والقيود المفروضة على الحريات.

من ناحية أخرى، يعتقد جانب آخر من المصريين أن ذكرى ثورة 25 يناير تمكنت من تحقيق العديد من الأهداف، في ظل الزيادة الملحوظة في عدد المشروعات التي تنفذها الدولة وما يرون أنه يعزز دور مصر وتأثيرها خارجيًا.

وكتبت حنفى عامر “فى ذكراها التاسعة ثورة 25 يناير  قف أيها الشعب الأبى تقديراً واجلالاً واحتراما لذكرى شهداء هذه الثورة الخالدة العظيمة، وارفعوا رؤوسكم وأنتم تفخرون بأنكم شاركتم فى كتابة تاريخ لهذا الوطن الغالى علينا، ولتنكس رؤوس الخونة والعملاء والفلول والذيول والأذناب والخدم والعبيد إلى الأبد..”.

وكتب Ahmed Alaa في صفحته عبر تويتر: “سلاما علي كل من مر من هنا ,سلاما علي من ماتوا دفاعا عن شرف وحرية شعبهم ,سلاما علي من ماتوا في يناير في اعظم ثورة في تاريخ مصر”.

ونشر Mahmoud Ashraf  “٢٥يناير كان عندى١٦عام .. كنت قبلها بايام متابع ثورة تونس ع القناة الاولى .. صحيح ان مشاركتش فيها بس كنت متابعها لحظه بلحظه ليل ونهار ستظل اجمل ايام عشتها ف حياتى هى الفتره دى ..  .رحم الله شهداء الوطن وشبابه وجيشه وشرطته”.

رابط مختصر
nour ahmed

صحافية فلسطينية منذ 10 اعوام، حاصلة على عدة جوائز في كتابة واعداد التقارير الصحافية، أعمل بشكل حر حالياً.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.