حقيقة وفاة الفنان مناف طالب بفيروس كورونا في العراق
حقيقة وفاة الفنان مناف طالب بفيروس كورونا في العراق

حقيقة وفاة الفنان مناف طالب بفيروس كورونا في العراق

دوريات
Ahmed Ali22 يونيو 2020

تساءل رواد وسائل التواصل الاجتماعي عن حقيقة وفاة الفنان مناف طالب بفيروس كورونا في العراق، حيث أثار الخبر صدمة كبيرة لمحبي وجمهور الفنان عبر منصات السوشيال ميديا، في حين كشف نقيب الفنانين العراقيين جبار جودي بأنه لا صحة لمثل هذه الأخبار وهو في حالة جيدة وموجود بالمستشفى حاليًا”.

حقيقة وفاة الفنان مناف طالب بفيروس كورونا في العراق

يشار إلى أن الفنان مناف طالب من أشهر الفنانين العراقيين الذين ولدوا عام 1940 في مدينة الكوت، أحب التمثيل في وقت مبكر، وقد دفعه هذا الحب للانضمام إلى معهد الفنون الجميلة، وبعد تخرجه من قسم التمثيل عام 1965، أصبح مشرفًا فنيًا في رفع مدينة الكوت، ثم انتقل إلى ديالى لممارسة المهنة.

في عام 1973 تلقى دعوة من فرقة التمثيل الوطنية التي أسسها الفنان حقي الشبلي عام 1968 ليكون أحد أعضائها، وكانت مشاركته الأولى مع الفرقة من خلال مسرحية “نشيد الأرض” المكتوبة للفنان بدري حسون فريد وإخراج الفنان محسن العزاوي.

في عام 2006، غادر العراق مثل الفنانين الغيور الآخرين الذين غادروا البلاد بسبب العنف واستقروا في سوريا لمواصلة عطائه الفني، حيث شارك في معظم المسلسل التلفزيوني الذي تم الانتهاء منه هناك، وشارك في العديد من المسرحيات التي عرضت على خشبة المسرح في دمشق بالإضافة إلى إخراج عملين مسرحيين.

تأمل الفنانة طالب في إخراج عرض مسرحي يضم مائة شخصية، يتعامل خلالها مع معاناة العراقيين على مدى العقود الأربعة الماضية ، بالإضافة إلى دور الشخصية الدينية المعروفة ، رفاعة الطهطاوي، كما تطرق حوار مع مراسل إذاعة العراق الحر إلى بداية مسيرته الطويلة خاصة عندما كان استوديو التلفزيون العراقي يعرف بالبنغالي.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.