الحكومة الأمريكية وفنزويلا توقعان أول “اتفاقية ثنائية” منذ 65 عامًا

دوليات
samah hijazi9 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ 5 أيام
الحكومة الأمريكية وفنزويلا توقعان أول “اتفاقية ثنائية” منذ 65 عامًا

وقعت الولايات المتحدة وممثلو زعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو، المعترف به كرئيس مؤقت لفنزويلا من قبل حوالي خمسين دولة، حيث يعتبر “أول اتفاق ثنائي” منذ 65 عامًا.

قال كاري فيليبيتي رئيس كوبا وفنزويلا في وزارة الخارجية  أثناء توقيع الاتفاقية، هذا هو أول اتفاق ثنائي يتم توقيعه بين الولايات المتحدة والحكومة الفنزويلية منذ أكثر من 65 عامًا، مشيراً إلى إنه يعكس التعاون الحيوي والفريد بين بلدينا.

تم توقيع الاتفاقية والتي ستوفر 116 مليون دولار لفنزويلا في مقر الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (أوسيد) من قبل مديرها مارك جرين والفنزويلي كارلوس فيشيو، ممثل غايدو في واشنطن.

ومن خلال هذا الاتفاق، ستقدم واشنطن مساعدة مالية لمنظمات المجتمع المدني الفنزويلية ووسائل الإعلام المستقلة  والجمعيات المكرسة للإشراف على الانتخابات والمجموعات التي توفر الرعاية الصحية والغذاء للفنزويليين، على حد قول غرين.

ومن بين الـ 116 مليون  سيذهب 98 مليون إلى مجموعات داخل البلاد، رغم أن جرين لم يوضح بالتفصيل كيف سيتم تسليم هذه المساعدات.

تعد مسألة المساعدات الإنسانية واحدة من نقاط الاحتكاك في الأزمة في فنزويلا، حيث يعتقد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أن مساعدة البلاد هي محاولة “للتدخل” ورفض تلقيها.

وأضاف خوان غوايدو، إن البلاد تمر بأزمة إنسانية، ولهذا السبب قاد في 23 فبراير مسيرة من المتطوعين المدنيين الذين حاولوا تقديم مساعدات تبرعت بها الولايات المتحدة لفنزويلا، لكنه فشل بسبب اغلاق مادورو للحدود.

أثناء توقيع الاتفاقية، تم عرض شريط فيديو يظهر فيه غوايدو يجلس في مكتب مع خريطة لفنزويلا على ظهره، وقال: هذا الاتفاق يعني الكثير. إنه إضفاء الطابع الرسمي على وضع الحلفاء بين الحكومتين الأمريكية والفنزويلية وبرلماناتهما الشرعية ورئيسهم.

أعلن غوايدو رئيسا مؤقتا في 23 يناير بعد النظر في إعادة انتخاب مادورو في مايو 2018 بشكل غير شرعي في انتخابات لا تعترف بالمعارضة، حيث كانت الولايات المتحدة أول دولة في العالم تعترف به كرئيس دولة لفنزويلا وقادت منذ ذلك الحين حملة دولية لإقالة مادورو.

المصدر: وكالات

رابط مختصر
samah hijazi

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.